بيان الحركة المدنية الوطنية حول معركة تحرير الموصل

madnia-baien
بيان
يمر العراق بمرحلة تاريخية خطيرة وهو يواجه آفة الارهاب “وداعش” التي اغتصبت جزءاً عزيزاً من ارضه وهددت مستقبله، حيث تنخر المحاصصة والطائفية السياسية جسد المؤسسات العامة والمجتمع، مما اتاح للفساد بأشكاله الدنيئة المتعددة في معظم مفاصل الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية ان يستشرى بصورة واسعة.
كل ذلك ادى الى ضعف مؤسسات (الدولة؟!) والسماح للقوى الطامعة في الاستحواذ على العراق وثرواته وباشكال عدة سياسياً واقتصادياً وعسكرياً وحتى أمنياً.
وما تصريحات الرئيس التركي المشينة في الآونة الأخيرة الا احدى نتائج الوضع المزري هذا.
من كل ما تقدم تعلن “الحركة المدنية الوطنية” وقوفها المطلق الى جانب قواتنا المسلحة الباسلة جيشاً وشرطة اتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب في عملياتها وتقدمها من اجل تحرير “مدينة الموصل” العزيزة على نفوس العراقيين جميعاً، وفي الوقت ذاته ندين وبشدة كل التحركات المشبوهة للقوى الطامعة بارض بلدنا الطاهرة وخيراته، ونؤكد لشعبنا ضرورة العمل الجاد للتخلص من نظام المحاصصة ومكافحة الفساد وترصين بناء الدولة وقواتنا الوطنية المسلحة لحماية مصالح الشعب واعادة اعمار العراق، وتنمية روح المواطنة وضمان حقوق الإنسان ونشر اسس المحبة والسلام والتسامح
كما ندعو دول الجوار كافة والقوى الدولية الفاعلة احترام سيادة العراق على ارضه وفقاً للمعايير الدولية التي اقرتها مختلف الهيئات الاممية.
عاش العراق حرا مستقﻻ مزدهرا..
عاشت قواتنا الباسلة درع العراق الصامد في مواجهة تحديات الارهاب والطامعين وهزيمتهما… والنصر حليفها.

الامانة العامة
الحركة المدنية الوطنية
بغداد – 13/10/2016

————-

بيان الحركة المدنية الوطنية جول معركة تحرير الموصل