حزب اليسار العراقي / تصريح رسمي :

تشن مليشيا الخبل السفاح مقتدى الغدر حملات مطاردة لاختطاف ثوار النجف وأرهاب العوائل ….!

وتتوارد الأخبار عن محاولات أغتيال للثوار …!!

إضافة الى شن حملات الإساءة والتشويه ضد الثوار تحت توصيفات قذرة..كالبعثية والداعشية ..

وهي توصيفات تنطبق تماماً على قطيع الخبل السفاح مقتدى الغدر ومليشياته الإجرامية وعلى السفاح شخصياً..

وسط صمت المرجع السيستاني وممثلية الأمم المتحدة وجبن قادة الجيش والأمن..

ناهيكم عن تواطؤ الدمية الكاذبي وقيام دمبكچيته بالتغطية على جرائم السفاح بنشر المنشورات عن تيارهم ..سماسرة ( المرحلة – المزبلة )

أننا إذ نهيب بشعبنا العراقي للوقوف بوجه هذا السفاح المستهتر ..

وندعو النقابات والجمعيات والاتحادات العمالية والفلاحية والطلابية والقانونية-خصوصاً نقابة المحامين – والأدبية والفنية والمهنية بالتعبير عن مواقف الإدانة والاستنكار الحازمة ..وإن تطلب الموقف القيام بالإضرابات ..

وأن يقوم الوطنيون العراقيون بالمهجر بواجبهم التضامني مع ثوار تشرين ..

نطالب المرجع السيستاني في أن يخرج عن صمته وإدانة جرائم الخبل السفاح مقتدى الغدر وحملته الارهابية الجارية على مرأى ومسمع مقر ومكاتب المرجع..!!

نطالب الدول الأعضاء الدائميين في مجلس الأمن الدولي لتحمل مسؤولياتها إزاء العراق وشبابه المنتفض السلمي ..بوضع حد لمليشيات وليهم السفيه خامنئي المستهترة بحياة العراقيين ..

ونتمنى على الاحزاب والقوى اليسارية والتقدمية العربية والعالمية بأداء واجبها في التضامن مع الشعب العراقي ..

بغداد
7/2/2021