في الذكرى ال 17 على سقوط النظام البعثي الفاشي على يد اسياده الأمريكان واحتلال العراق وتنصيب وجبة عملاء جدد في الحكم (3) :

اهداء الى ابناء السبتتنگ بمناسبة خضوعهم معممين وافندية الى صفقة استعادة شهر العسل في زمن الكورنا لاسيادهم الغازي الأمريكي والمهيمن الايراني بتنصيب دمية عميلة جديدة لحكومة العملاء …

وكأن تفجر ثورة تشرين والآلاف من الشهداء والجرحى والمعتقلين والمخطوفين ناهيكم عن صمود الأبطال في ساحات الثورة رغم وباء الكورونا …من اجل ان يدور النفايات انفسهم …!!

اولاد القحبه

لااستثني منكم احداً

فحظيرة خنزيراً اطهر من اطهركم

مظفر النواب

‎لم يهدأ بال الغازي ترامب والمهيمن خامنئي حتى استعادا الوصال بعد طلاق مؤقت في 9 نيسان 2020 احتفاءً بذكرى غزوهم المشترك لبلاد الرافدين في 9 نيسان 2003 فكبر المعممون ونزعوا لبسان المقاومة بعد إنجاز صفقة المقاولة

عودة شهر العسل في زمن الكورونا من جديد بين الغازي الأمريكي والمهيمن الايراني ..
فرفع المرتزقة أيديهم تكبيراً وتهليلاً وبلعوا شعاراتهم المرفوعة في فترة الطلاق المؤقت …فما هم الا مرتزقة أوباش ..معممون وافندية …!!

 سيرتش ابناء السبتتنگ وزارة العميل مصطفى الكاظمي ببضعة وزارات من تجار وحرامية منظمات المجتمع المدني اصحاب شعار ” الاصلاح ” جماعة صور السلفي المدفوعة الثمن في التظاهرات …في وهم تمرير خاتمة مسرحية تنصيب رئيس وزرائهم…

 على ابناء السبتتنگ الإجابة على سؤال ..من اين لك هذا ؟
قبل ان يهلوسوا بنزاهة هذا المرشح او ذاك من ابناء السبتتنگ ؟

( تعريف المخابرات الامريكية لعملائها – الكريهون اصدقاؤنا خونة بلدانهم…نؤبهم…ندربهم…نسلحهم
…نسلمهم السلطة ونستخدمهم …ثم نرميهم بالزبالة بعد انتفاء الحاجة اليهم )

صباح الموسوي