دروس من وحي ثورة تشرين الشبابية الشعبية (29)

عند صدور جريدة إتحاد الشعب اليسارية المعارضة للغزاة وعملائهم.. في بغداد عام 2004..

علق حتى أقرب المؤيدون لنا “إنكم حالمون “
فكان جوابنا نعم نحلم بولادة جيل جديد متحرر من عقدة رعب النظام البعثي الفاشي…جيل سيثور من أجل الوطن الحر والشعب السعيد..

وها هو جيل ثورة تشرين الشبابية الشعبية يحقق حلمنا…!!

وها هو جيل شباب ثورة تشرين الشبابية الشعبية يصعد إلى السماء رافعا اسم العراق نجمة الحرية