تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني خيار الشعب في مواجهة حرب الإبادة على يد الحكومة العميلة

بعد ان شنت منظومة 9 نيسان 2003 العميلة الإرهابية الفاسدة حرب إبادة ضد الثوار الشباب ردا على إنتفاضة تشرين الشبابية الشعبية السلمية…..فلم يبق أمام الشعب العراقي من خيار سوى خيار تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني وفرض سلطة الشعب..!!

هذا يعني إن على جبهة الإرادة الشعبية للإنقاذ والتغيير إعلان تشكيل حكومة الإنقاذ الوطني من شخصيات وطنية مهنية ببرنامج طوارئ…!

شخصيات غير متورطة مع النظام البعثي الفاشي المقبور أو منظومة 9 نيسان العميلة المقبورة حتما على يد ثورة تشرين الشبابية الشعبية..

شخصيات تحتفظ بمرتباتها الحالية ( سواء كانوا في الخدمة أو على التقاعد الوظيفي) ومن دون أية إمتيازات..

على ان تتعهد هذه الشخصيات الوطنية المهنية بعدم الترشيح في الإنتخابات القادمة، التي ينبغي أن تُجرى بعد فترة انتقالية تمتد لعامين ، هي مدة حكومة الإنقاذ الوطني، وبإشراف الأمم المتحدة…!

حكومة الإنقاذ الوطني، التي ينبغي أن تُعلن من ساحة التحرير بحضور كامل أعضائها وتأديتهم القسم بإسم الشعب والوطن ودماء الشهداء وبحماية الثوار.

المجد للشهداء الموت للقتلة منتفضون حتى النصر…ولا خيار أمامنا..فإما النصر أو النصر

جبهة الإرادة الشعبية للإنقاذ والتغيير بغداد 26/10/2019