أيام الجمر – جبار فشاخ جبار : كي لا ننسى أيام الجمر .. !!!

shuhdaa ali muneem khaled

ان ما أرتكب من جرائم مخزية تقبح وجه التاريخ على يد البعث الفاشستي و القومچية و بمساندة القوى الاسلامية الرجعية أعتبارا من الساعة الثامنة من صباح يوم الجمعة 8 شباط 1963 و لساعة سقوطهم المخزي على يد أسيادهم الأمريكان في التاسع من نيسان 2003 لا يقاس ولا يكتب بالاحرف ..

وما نشرته عن تلك الحقبة الـتأريخية السوداء في مسلسل ( أيام الجمر) ما هو الا نقطة في بحر مما كان يجري لحملة الفكر الذي يقاطع مع البعث, في السجون وصالات التعذيب في مديريات الامن البعثية المرعبة ..

نعذر الشباب من مواليد الثمانينات والتسعينيات بعدم تصديقهم لهذه الجرائم ..حيث يصب اللوم على الحكام الجدد الذين اهملوا هذا التاريخ بعد ان تسلقوا من خلاله الى المناصب الرفيعة, وسقطت صور الضحايا من ذاكرتهم !!!..

ماذا لو انهم شيدوا في كل مدينة متحف أو بانورما او حائطا تعلق فيها صور شهداء تلك المدينة وسيرتهم الخالدة ز

وتدرس هذه الحقبة المظلمة من تاريخ العراق في المدارس لتكون ذكرى ومبكى للذين يريدون ان يذرفوا الدموع وينزفوا الاحزان على من قضوا ورحلوا من الحياة وهم مكبلين بالاصفاد !!!..

أجزم ان تاريخ التضحيات سوف يذهب سدى ويظل مجرد حديث عن طريق التواتر والعنعنات والقلقلات !!!