( منظمات الفساد المدني في العراق ) – ابو روزا الحرافيش

r15
الى التي قضت ليلة رأس السنة في فندق برج العرب وبعد ايام قامت بتوزيع ( زبالة ) اوربا على الفقراء في العراق بأسم ( مساعدات ) !!

في مسرحية الرائعة ( في انتظار غودو ) جسد المسرحي الايرلندي صموئيل بيكيت الألم الأنساني وصوره بصراع البطل ( استراجون ) مع حذائه , أية رمزية رائعة , وأي عبث جميل , بل هي فوضى الحياة في ظل قوانين الأرض والسماء ؟ !

ما أن تناقش احد المتفنطزين عن معاناة الفقراء والكادحين والمستضعفين في العراق , حتى يتفوه بعبارات استعلائية مثل ( المثقف العضوي ) أو ( نكران الذات ) أو ( العمل الطوعي )أو ( شعبنا يستاهل التعب )أو حتى ما قاله الشاعر ( نامي ياجياع الشعب نامي , رعتك آلهة الطعامِ ) علما ان هذا الشاعر لم يمر عليه يوم دون ان يأكل ما لذ وطاب وصاحب مقولة شعبنا يستاهل التعب اولاده خارج العراق يدرسون بينما اطفال العراق في مدارس بدون مقاعد !!

بالنسبة لما يسمى ب (( منظمات المجتمع المدني )) وهي عبارة غير صحيحة , الأصح ( منظمات الفساد المدني ) الأمر يختلف تماما , وشعارهم ( كل شيء من أجل السفر خارج العراق والمشاركة في الدورات حيث المكوث في فنادق الخمسة نجوم ) وليس للفقراء والكادحين والمستضعفين من يناصرهم , لاعلى مستوى الافراد ولا الأحزاب ولا المنظمات والنقابات والاتحادات , وخير دليل على مانقول هو , رئيس اتحاد نقابات العمال في احدى المحافظات صاحب عمارة والذي سبقه في هذا المنصب صاحب محل لبيع المصوغات الذهبية والمجوهرات , والآخرين باطن كفهم ناعم كالحرير!!

حادث ذي صلة
……………..
ذات مرة كنت في مقر احدى (( منظمات المجتمع المدني )) واذا باحدى ال ( دلالات ) تدخل مكشرة الوجه وعبوسة ولا تجيد التحدث في امور لا السياسة فحسب بل حتى امور المطبخ , ولما سألها صاحبة المنظمة عن غيبتها اجابت قائلة :-
– انضميت للحزب الفلاني !!
عندها ضربت الدلالة اخماسها اساسداسها وقالت :-
– لما استعجلتِ , كنا سنفتح لكِ منظمة من عندنا !!

آه ياليل , يابو الغلابة ياليل
ليه طويل على الغلابة ياليل ؟

ملاحظة
………
لانسمح باستخدام هذه الصورة في اي مؤسسة اعلامية بدون موافقة أبو روزا الحرافيش , كونها بعدسته الخاصة , من باب المحافظة على الملكية الفكرية